الصفحة الرئيسية / أنس الأسعد

أنس الأسعد

أنس الأسعد

مدوّن سوري. خرّيج كليّة الآداب، قسم اللغة العربيّة، دمشق

«أحلام باصورا»: سياطُ اللغة إذ ترتدُّ على مطلقها

يقول باشلار(1)غاستون باشلار، 1884-1962، فيلسوف فرنسي في موضعٍ من كتابهِ جماليّات المكان: {إنّ اللمحة السايكولوجية التي تجعلنا نقول لأنفسنا عندما نقرأ كتابًا ما (كان عليّ أن أكتبَ هذا الكتاب) تجعل …

» اقرأ المزيد
عن الحرائق وروما التي لم تقاتل

عن الحرائق وروما التي لم تقاتل

أنس الأسعد - يصف فيلسوف التنوير الفرنسي مونتسكيو، في كتابه المهم «تأملات في تاريخ الرومان»، السياسة التي انتهجها الرومان لاستعباد باقي الشعوب فيقول: (إذا ما هادنوا أميراً أخذوا أحد أبنائه أو إخوته رهينة عندهم، فيسهلُ عليهم التدخل في شؤون البلد متى شاؤوا،

» اقرأ المزيد
الامبراطورية العثمانية أواخر القرن 16 . منشورة في كتاب: تاريخ الأقطار العربية الحديث: فلاديمير لوتسكي

المئوية، وثورة المعاني الشاقة

أنس الأسعد:: يضغط العقد الثاني من القرن العشرين، على العقد الثاني من القرن الواحد والعشرين بقوة. الحرب العالمية الأولى، تشظي الامبراطورية العثمانية، محاولات كولونيالية لترسيم خرائط المنطقة نجحت ولم تنجح، حق الشعوب بتقرير المصير، كلها أشباح مازالت تحوم فوق رأس الثورات العربية، وتهيمن بمختلف الذكريات والأحداث.

» اقرأ المزيد

ما هو أضيق من رحلات العصافير

أنس الأسعد:: تَحفلُ الرّواية بالمكانِ وتفاصيله، إذ لا تَترك مَعلماً أو جِهةً من جِهات الجبلِ الأربع (المقْرَن كما تلفظ بالعامية) إلا وتفردُ لها مساحةً في فصولها الأربعة والعشرين، ولمّا كانَ لابدّ للمكانِ من زمانٍ يستوعبه، فإنّ الصّراعَ المَرير لشخصيّات الرّواية مع الجُغرافيا والطّبيعة، أعادَنا إلى زمنٍ غابرٍ نَبتعد عنهُ اليوم مئة عامٍ أو أكثر، لأنّ الرّواية تنتهي مع إعلان الثورة /1925/.

» اقرأ المزيد
كيث هارينغ

الحب والثورة… العيادة والمجتمع

أنس الأسعد:: أن يتوقف الاهتمام الفلسفي بالحب، يعني تعرّض هذا الأخير للنهب والتأطير؛ إذ لا موضوع تم تحميله، عبر التاريخ، من أحكام القيمة الاجتماعية والدينية كما احتمل. ولا خاض فيه سائر أصناف البشر واتجاهاتهم، بهذه العمومية.

» اقرأ المزيد